اليوم هو الخميس يوليو 24, 2014 10:58 pm

جميع الأوقات تستخدم GMT




إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 1 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: الألعاب الصغيرة وألعاب المضمار والميدان !
مشاركةمرسل: الثلاثاء مايو 25, 2010 6:25 pm 
غير متصل
مدير الموقع
مدير الموقع
صورة العضو

اشترك في: الأربعاء ديسمبر 30, 2009 7:56 pm
مشاركات: 826
مكان: أبو ظبي
الألعاب الصغيرة وألعاب المضمار والميدان :
إعداد : الدكتور أثير محمد صبري / للأكاديمية الرياضية العراقية

ماهي الألعاب الصغيرة ؟ هي جميع الألعاب التي يمارسها الأفراد صغاراً وكباراً ومن كلا الجنسين في مجاميع مختلفة العدد لأجل التسلية والمرح وقضاء وقت فراغ ممتع ومفيد ! تستخدم هذه الألعاب في مناهج دروس التربية الرياضية المدرسية وعلى مختلف المراحل الدراسية , حيث تشكل وقتاً ممتعاً في برنامج الوحدة التدريسية للتربية الرياضية , فهي مهمة جداً كطريقة للإحماء أو كطريقة فعالة لتحسين وتطوير بعض القدرات والقابليات البدنية والحركية التوافقية في الأقسام الرئيسية للوحدة التدريسية , وكذلك مهمة جداً للتهدئة والتسلية في القسم النهائي للوحدة التدريسية .
كما تعد الألعاب الصغيرة وسيلة ضرورية ومهمة في عمليات التحضير والإعداد البدني والمهاري وخاصة في المراحل الإعدادية العامة والخاصة وفي مختلف الألعاب والفعاليات والأنشطة الرياضية المعروفة . وتستخدم الألعاب الصغيرة كتمارين تحضيرية لجميع ألعاب المضمار والميدان وعلى مختلف المراحل العمرية وبخاصة أعمار الصغار والناشئين والأشبال والشباب , فهي ألعاب متنوعة يمكننا إبتكارها توجيهها وتطبيقها حسب خبرتنا ورغبتنا بإتجاه اللعبة التي نهدف تعليمها وتدريب المبتدئين والناشئين عليها .
[size=150]الألعاب الصغيرة الضرورية لفعاليات الركض بأنواعه :
[*] سباقات الركض الفرقية :
تقسم المجموعة إلى فرق متساوية العدد تقسيماً متكافئاً نسبياً ( هذا مبدء تربوي مهم يجب مراعاته والعمل به في جميع الألعاب الصغيرة !) , وتقف الفرق في قاطرات خلف خط البداية , تبدأ اللعبة عند إطلاق الصافرة بالركض السريع للمتسابق الأول أماماً والدوران حول علم أو مخروط أو قمع مروري موضوع على مسافات متساوية أمام جميع الفرق المتنافسة ثم الرجوع إلى الفريق ومس الثاني وهكذا يتم تسلسل الركض حتى إنتهاء آخر مشارك . ويفوز الفريق الذي ينتهي جميع أعضاءه أولاً .
[*] سباقات الركض بمجاميع :
بعد التقسيم إلى مجاميع متساوية ومتكافئة , تقف الفرق في قاطرات خلف خط البداية و ويوضع علم أو مخروط أو قمع مروري على مسافات متساوية أمام كل فريق , بحيث يتناسب بعد هذه المسافات مع المرحلة العمرية والمستوى التدريبي وتتراوح هذه المسافات بين 20 – 30 م , وتبدا المسابقة عند إطلاق الصافرة بأن يقم كل فريق بالركض السريع وفي آن واحد والدوران ثم العودة إلى نفس المكان . ويفوز الفريق الذي سوف ينتهي ويقف كاملاً بإنتظام مكانه قبل الفرق الأخرى .
ويمكن لهذه الألعاب أن تجرى بتغير في الإتجاهات أو المسافات أو بطريقة الأداء أيضاً , فعلى سبيل المثال عندما تقف الفرق بعد خط البداية نعمل على منح كل متسابق من كل فريق رقماً بالترتيب أي ( يبدأ الأول بالعد برقم 1 ثم الثاني برقم 2 ثم الثالث برقم 3 وهكذا حتى آخر متسابق بالفريق ) , وتبدأ اللعبة أو المسابقة بإطلاق المدرس أو المدرب رقماً معيناً , عندها ينطلق صاحب ذلك الرقم للركض والدوران ثم العودة إلى خط البداية , وتمنح الفرق نقاطاً على ترتيب وصول أفراد الفريق في هذه اللعبة , ثم يفوز الفريق الذي يجمع أكبر عدد من النقاط في هذه اللعبة .
[*] ألعاب المطاردة :
هي ألعاب صغيرة مهمة لتحسين السرعة والرشاقة والتوافق , ينتشر المشاركين باللعبة في ميدان محدد ( ملعب كرة سلة أو كرة يد أو منطقة جزاء ملعب كرة القدم ) , يطلب من لاعب واحد أو لاعبين أو ثلاثة وذلك حسب عدد الأفراد المشاركين ومساحة الملعب , ففي نصف ملعب كرة السلة نعين لاعباً واحداً للمطاردة , أما في ملعب كرة السلة نعين لاعبين للمطاردة وهكذا . وعند سماع الصافرة يطارد هذا اللاعب أفراد المجموعة في وقت محدد مثلاً ولمدة 1 دقيقة , ويحاول مس أكبر عدد من المشاركين , اي يحاول إخراج أكبر عدد , كما ويخرج كل لاعب يتخطى حدود الملعب , ثم نحسب العدد الذي يستطيع إخراجهم من اللعبة وهكذا تعاد اللعبة بتعيين لاعب آخر .
[*] لعبة أسود وأبيض :
هي لعبة صغيرة ومهمة لحركات رد الفعل والإستجابة السريعة والمطاردة , أي تستخدم كتمارين تحضيرية للبداية والإنطلاق بالعدوا القصير والسريع . يوزع المشاركين باللعبة إلى فريقين متساويين ومتكافئين يقفان وجهاً لوجه وسط ملعب كملعب كرة السلة , ويبعد كل فريق عن الاخر مسافة 2م تقريباً , يسمى كل فريق بلون ( أبيض , أسود ) , ثم يحدد المدرس أو المدرب الفريق الذي يطارد الفريق الآخر في حالة سماعه للون معين , أي يطارد الأبيض الأسود عندما يطلق المدرس كلمة أبيض ! ثم تبدأ اللعبة من وضع الوقوف أولاً وجهاً لوجه , عندها يطلق المدرس كلمة أسود أو أبيض ليطارد كل فرد من ذلك الفريق فرداً من أفراد الفريق الآخر بينما يحاول الفريق الآخر الفرار نحو خط النهاية أي خط ملعب كرة السلة من أحدى الجهتين , فإذا إستطاع المطارد مس ذلك الفرد الفار من الفريق الآخر قبل وصوله خط النهاية يحصل فريقه على نقطة واحدة وتحسب عدد نقاط كل فريق . يتم تغيير أوضاع بداية اللعبة في كل مرة أي من الوقوف ظهراً لظهر , ومن الجلوس الطويل وجهاً لوجه أو الجلوس ظهراً لظهر , أو من اي وضع يختاره المدرس أو المدرب . وعلى المدرس أو المدرب أن يعطي فرصاً متساوية للمطاردة , كما عليه أن يحدد أبعاد الملعب وفقاً لمستويات وأعمار المشاركين باللعبة ايضاً , ويراعي عدد مرات تكرار هذه اللعبة . يفوز الفريق الذي يجمع أفراده أكبر عدد من النقاط في نهاية هذه اللعبة .
[*] ألعاب التتابع :
هي العاب كثيرة ومتنوعة يستطيع المدرس أو المدرب أن ينظم بعضها ليناسب مستوى المشاركين وأعمارهم , وبعد توزيع المشاركين في فرق متساوية تتكون من 4-5 أفراد ومتكافئة في العمر والمستوى , يختار المدرس ملعباً مناسباً مربعاً أو دائرياً واضح الحدود تبلغ مسافات الركض عليه حوالي 50 - 60 م , يقف كل فريق على جانب من ذلك الملعب بحيث يحمل لاعبه الأول عصى تتابع باليد , وعند سماع صافرة البدء يقوم بالركض حول الملعب المحدد بأعلام أو مخاريط أو أقماع مرورية وبإتجاه واحد لجميع الفرق إما مع عقرب الساعة أو عكسه , وعندما يصل إلى مكان فريقه يسلم العصا إلى الثاني ثم الثالث وحتى المتسابق الخير , أما طريقة تسليم وإستلام العصا في هذه اللعبة متروكة لأفراد الفريق نفسه , أي عدم فرض المدرس أو المدرب طريقة معينة فيها . يفوز الفريق الذي ينتهي أفراده أولاً . ثم تكرر اللعبة بتغير الإتجاه وهكذا .
[*] ألعاب الحواجز :
هي ألعاب صغيرة يتم تنظيمها بصورة وشكل يسمح للمشاركين فيها بإجتياز بعض الحواجز أثناء السباق مثل ( حواجز واطئة بإرتفاع 30 – 50 سم , مساطب جمناستيكية طويلة , أجزاء من صناديق القفز الجمناستيكية , أطواق , كرات طبية , كرات مختلفة ... إلخ ) , يقسم المشاركين باللعبة إلى فرق متساوية ومتكافئة المستوى والعدد , وبعد وضع بعض الأجهزة على خط مستقيم وبمسافات مناسبة بينها أمام كل فريق , ينطلق المتسابق الأول من كل فريق بالركض السريع وإجتياز تلك الأدوات والأجهزة ذهاباً وإياباً بعد الدوران حول علم أو شاخص معين ثم العودة إلى خط البداية , ثم ينطلق الثاني لدى سماع صافرة المدرس أو المدرب وهكذا حتى الإنتهاء من المتسابقين جميعاً , ويفوز الفريق الذي يحصل أفراده على أكبر عدد من النقاط في نهاية اللعبة . كما على المدرس أو المدرب من تعديل المسافات بين الحواجز لتناسب خطوات المشاركين أي عليه أن يعمل على تنظيم الركض بثلاث خطوات بينها .
الألعاب الصغيرة الضرورية لجميع فعاليات الوثب والقفز :
الألعاب الصغيرة الضرورية لفعليات الوثب والقفز جميعها :
[*] ألعاب الوثب الأفقي :
هي جميع الألعاب التي تستخدم فيها أنواع حركات أو تمارين الوثب لأبعد مسافة أفقية ممكنة كالوثب بالقدمين سوية من الثبات ( الوثب الطويل الثابت ) , يرسم خط بداية يقف المشاركين باللعبة جميعاً خلفه ويرسم خط آخر يبعد عنه بمسافة مناسبة , بحيث تكون أرض الهبوط صالحة وغير صلبة توخياً للإصابات مثل الحفرة الرملية أو الأرض الحشيشية أو أبسطة إسفنجية , ويطلب من المشاركين الوثب بالقدمين سوية من الوضع الثابت لأجل إجتياز الخط الأمامي , ثم يخرج من اللعبة الذين يخفقون الإجتياز , ثم يرسم خط أبعد قليلاً من الأول , وهكذا تعاد اللعبة بزيادة مسافات الوثب تدريجياً حتى معرفة أفضل فرد بالوثب الأمامي بالقدمين . ويمكننا منح نقاط لكل لعبة من هذه الألعاب . ثم تعاد اللعبة بالوثب برجل واحدة من الثبات أيضاً . ثم يمكننا تنظيم اللعبة من أخذ عدد محدد من الخطوات مع تحديد طريقة الوثب أيضاً . فمثلاً لعبة من يستطيع تحقيق أبعد مسافة من ثلاثة وثبات متتالية بالقدمين سوية ؟ وتنفذ هذه اللعبة واحداً واحداً ويضع المدرس علامة أو إشارة على الأرض لكل فرد مشارك لأجل تحديد أفضل واثب , ثم يتم تغيير طريقة الوثب كما بالحجل برجل واحدة فقط .
[*] ألعاب القفز العمودي :
هي تلك الألعاب التي يتم فيها القفز للأعلى للوصول إلى أعلى نقطة أو لإجتياز عارضة أو حبل أو ماشابه ذلك . تعليق كرة بحبل بإرتفاع مناسب , ويطلب من المشاركين باللعبة الركض والقفز للأعلى لمس تلك الكرة , ثم يسمح للناجحين أن يحاولوا مس الكرة بعد زيادة إرتفاعها , وهكذا حتى أعلى إرتفاع ممكن . ويمكن تنظيم اللعبة بوضع حبل أو عارضة ويطلب من المشاركين القفز لإجتيازها بالطريقة أو الصورة الحرة , وعدم التركيز على طريقة أو تكنيك معين بعد , ثم يتم زيادة الإرتفاع تدريجياً وحتى الوصول إلى أعلى إرتفاع ممكن لتحديد الفائز باللعبة .
يقوم المدرس أو المدرب بربط كرة طبية خفيفة بنهاية حبل طوله 5م تقريباً , ويقف المشاركين باللعبة على محيط دائرة نصف قطرها 5م تقريباً , ثم يقوم بالدوران بالجسم وتدوير الكرة تحت أرجل الواقفين ويجب عليهم القفز فوقها عند مرورها من تحتهم , ويخرج من اللعبة من تمس رجله الكرة , ثم يحاول بعد ذلك زيادة سرعة دورانه للكرة ثم زيادة إرتفاع مستوى الكرة عن سطح الأرض لأجل التوصل إلى أفضل قافز يبقى إلى نهاية اللعبة .
الألعاب الصغيرة الضرورية لجميع فعاليات الدفع والرمي :
الألعاب الصغيرة الضرورية لفعاليات الدفع والرمي جميعها :
 ألعاب الدفع والرمي :
هناك الكثير من الألعاب الصغيرة التي يمكننا تنظيمها وتنفيذها كتمارين تحضيرية عامة وخاصة لفعاليات ومسابقات الدفع أو الرمي بأنواعها الأربعة ( الكرة الحديدية , القرص , الرمح , المطرقة ) , ومن هذه الألعاب ما يلي :
يقف المشاركين باللعبة على محيط دائرة نصف قطرها حوالي 5م , توضع كرة طبية كبيرة وسط الدائرة , ثم توزع 3-4 كرات طبية صغيرة للواقفين على محيط الدائرة , ثم عند سماع صافرة المدرس أو المدرب يبدأ المشاركين بدفع أو رمي كراتهم باليدين أو اليد الواحدة وحسب الطريقة التي يحددها المدرس أو المدرب لأجل تحريك الكرة الوسطية , ويخرج اللاعب الذي تصله الكرة الطبية الكبيرة من اللعبة , وهكذا حتى يبقى أفضل لاعب بهذه اللعبة .
يتم توزيع المشاركين باللعبة إلى فريقين متساويين ومتكافئين , ويقف كل فريق منهم خلف خط محدد لايسمح لهم إجتيازه مواجهين بعضهم لبعض , ويبعد الخطين بحوالي 10م عن بعض , ثم توضع كرة طبية كبيرة وسط المسافة بين الفريقين , ويسلم كل فريق 2 أو 3 كرات طبية صغيرة , ويبدأ كل فريق بعد سماعهم لصافرة المدرس أو المدرب برمي كراتهم نحو الكرة الكبيرة لتحريكها بإتجاه خط الفريق المقابل , ويحصل الفريق الذي ينجح في وصول الكرة خط الفريق المقابل نقطة , وهكذا تستمر اللعبة حتى عدد معين من الأهداف أو زمن محدد من الوقت .
يوزع المشاركين باللعبة إلى فريقين متساويين ومتكافئين على كل جهة من ملعب الكرة الطائرة , ثم يمنح كل فريق كرة طبية صغيرة وزنها 1 – 2 كغم فقط , وعند سماع الصافرة يحاول كل فريق منهم رمي كرته نحو الفريق المقابل بالطريقة التي يحددها المدرس أو المدرب اي باليد أو اليدين من الصدر أو من فوق الكتف أو من خلف الرأس , ويسجل الاعب نقطة لفريقه عندما ينجح في رمي الكرة فوق الشبكة وسقوطها على أرض الفريق المقابل أو عدم تمكن اعضاء الفريق المقابل من إلتقاطها , ويفوز الفريق الذي ينجح في الحصول على عدد محدد من النقاط .
ملاحظة : على المدرسين والمدربين المشاركة بمنتدى ألعاب المضمار والميدان من خلال طرحهم لبعض الألعاب الصغيرة المناسبة والمفيدة في عمليات الإعداد العام والخاص , وكما طرحنا بعضاً منها للتوضيح مع ذكرهم أهمية وفائدة وهدف هذه الألعاب فعلى سبيل المثال ...
لعبة رمي كرة اليد عبر ملعب كرة الطائرة :
لعبة تحضيرية مناسبة للإعداد البدني والمهاري الفني لفعالية رمي الرمح , يقف فريقين متساويين من 3 - 5 أفراد ومتكافئين خلف خطي النهاية لملعب كرة الطائرة , ويمنح كل فريق كرة يد واحدة , وعند سماع الصافرة يحاول كل فريق رمي كرة اليد نحو الفريق المقابل بيد واحدة وكما في حركة رمي الرمح أي من فوق الكتف , ويسجل الفريق نقطة إذا فشل الفريق المقابل في إلتقاطه للكرة أو فشل في إيصاله الرمية إلى ما خلف الخط النهائي للملعب , ويفوز الفريق الذي يحصل على عدد معين من النقاط فعلى سبيل المثال يفوز من يحصل على 10 نقاط وهكذا .

_________________
الدكتور أثير محمد صبري الجميلي
المشرف العلمي العام
عضو الاكاديمية الرياضية العراقية


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 1 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT


المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 64 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

اذهب إلى:  
By Iraq Sports Academy © 2008-2014 Dr.Omar Al-Khayat